المواضيع التاريخ العدد
10 2013-03-01 1العدد
المواضيع التاريخ العدد
9 2013-09-01 2العدد
المواضيع التاريخ العدد
8 2014-03-01 3العدد
المواضيع التاريخ العدد
8 2014-09-04 4العدد
المواضيع التاريخ العدد
11 2015-03-05 5العدد
المواضيع التاريخ العدد
10 0000-00-00 6العدد
المواضيع التاريخ العدد
9 0000-00-00 7العدد
المواضيع التاريخ العدد
11 0000-00-00 8العدد
المواضيع التاريخ العدد
11 2017-03-01 9العدد
المواضيع التاريخ العدد
11 2017-03-01 9العدد
افتتاحية العدد السابع
مجلة النيل الأبيض للدراسات و البحوث
اثر استخدام الاساليب الكمية في اتخاذ القرارات بالتطبيق على مصنع سكر كنانه
د . السمانى محمد الغالى نور الدائم عبد المحمود و

      تهدف هذه الدراسة بصورة رئيسية الى التعرف وقياس الاثار المترتبة على اثر استخدام الاساليب الكمية فى اتخاذ القرارات على اداء واستمرارية الاعمال .تتركز مشكلة البحث فى عدم استخدام الاساليب الكمية فى اتخاذ القرارات وعدم الاهتمام باتخاذ القرار فى حل المشكلات الادارية بطريقة علمية  مماينعكس سلبا على قوة العمل و استمراريته والمنافسة و على نتائج الاعمال و الاداء بصورة عامة من اهم النتائج التى توصل اليها البحث كما يلى :     إن درجة المعرفة بالأساليب الكمية كبيرة تمثل نسبة عالية في مواقع اتخاذ القرار , تمثل الدراسات الجامعية والدراسات العليا نسبة عالية من مؤهلات متخذي القرار وهي نسبة كبيرة جداً ,غالبية المستخدمين للأساليب الكمية يستخدمون عدداً محدوداً من هذه الأساليب   وقد يعزى السبب إلى قلة المعرفة بالأساليب الكمية الأخرى , تبين الدراسة أن أهم معوقات استخدام الأساليب الكمية هي عدم توفر الأشخاص المتخصصين. و عدم وجود تشجيع من الرؤساء في العمل. و عدم توفر الاعتمادات المالية المناسبة . وعدم وجود البيانات الدقيقة و اهم التوصيات: ضرورة استخدام قسم متخصص في كل ادارة يقوم بعملية تحليل المشكلات وإعطاء التوصيات ,إن استحداث هذه الأقسام يقوم  من خلاله أصحاب الاختصاص بدفع الادارات إلى البحث عنهم وتعينهم وبالتالي يقود هذا الاهتمام إلى أن تتبنى الجامعات مناهج دراسية أكثر تخصصية لتلبية هذا الطلب , الاهتمام بالتدريب في إعداد المديرين الموجودين وإعادة تأهيلهم .
    Abstract        
                the effect of using the quantitive method in analyzing the problems and making the decisions applying kenana sugar factory  aims mainly to identify and measure the effects of using the  quantitive methods in making the decisions and not paying attention to the making decisions process in the administrative problems which reflects negatively on the work force .. continuity the competition .. the works results and the performance generally .
and the important results that came out from this research :the degree of knowledge about the quantities methods represents a huge percent in the position of making the decisions the university studies and the post gradwate studies represents  of the qualifications of those who makes the decisions and it is a huge percent , the majority of the users to this method using  a specific amount methods due the lack of knowledge about the other quantity methods ,The university studies represents’ the first source of the knowledge of this method cause the universities were the first to teach this method and the scientific research methods  to the students from over 30  years ago The important suggestions and recommendations : The researcher sees depending on the  results the recommendations should take the following sequence  ,The nasality of using   a particulate division at every administration to analyze the problems and to give the recommendations ,Taking care of the training factor cause it is more important in preparing the managers and requalifying them and working on increasing the wariness to the importance and the  quantity methods to assist  at making decisions’ through making conferences and lectures  .open meetings among the academics and the decision makers in public institutions at the state in both public and private sector

 

العَمَلُ من أهم عوامل الإنتاج من مَنْظُورِ إسلامِيّ دراسة تطبيقية ولاية النيل الأبيض للفترة من 2008م – 2014م
د/ صلاح محمد إبراهيم

    خلصت الدراسة إلي ان الاسلام يحث علي العمل ويأمر كل إنسان قادر علي العمل وينبذ البطالة والفاقة كمدعاة للفقر والعوز وتعطيل الانتاج . كما أن العمل والكسب المشروع والسعي للرزق الحلال مكرمة للإنسان ومرضاة للرب ومنفعة للمجتمع وإشباع للحاجات المنضبطة بالاحكام الاسلامية وتفضيل الانفاق الانتاجي علي الانفاق الاستهلاكي ومن ثم اعطي الاسلام الافضلية للعمل المشروع علي العبادة كما أن الاسلام دين عمل ومعاملة وانتاج واعمار للارض واصلاح للاوضاع الاقتصادية للمجتمعات ويكفل الحقوق والواجبات وتوزيع الثروة للافراد بعدالة.
    كما توصلت الدراسة إلي أهم النتائج الاتية أن نسبة معدلات العمل بالولاية بلغت 36% من إجمالي سكان الولاية من النوعين الذكور والإناث حيث بلغت نسبة العمل عند الذكور20% وعند الإناث 10% . كما بلغت العطالة عند الإناث 48% وبلغت نسبة معدلات الفقر 55% بالنسبة لولاية النيل الابيض مقارنة بنسبة معدلات الفقر بالسودان التي بلغت 46%.
    وايضاً خرجت الدراسة بالتوصيات الاتية : يجب علي حكومة الولاية السعي لإقامة المشروعات التي تكفل العمل وتوفر فرص واسعة للعمل كمشروع الخريج المنتج والتمويل الاصغر للأسر المنتجة وإيجاد فرص كافية لإستيعاب أكبر قدر من العمالة من أجل القضاء علي البطالة والفقر والعوز وحث إنسان الولاية علي العمل كقيمة دينية وإجتماعية .
Abstract :
The study concluded that Islam urges work and ordered everyone is able to work and rejects unemployment and poverty Kmadaah of poverty and destitution and disrupt production. The work and earning project and the pursuit of livelihood arab honor of man and pleasing to the Lord and for the benefit of the community and to satisfy the needs of undisciplined verdicts and Islamic preference productive spending on consumer spending and then give Islam a preference for project work to worship as that Islam is a religion of work and treatment, production and reconstruction of the land and repairing the economic conditions of communities and ensure the rights and duties and the distribution of wealth for individuals fairly.
The study also found that the most important results the following proportion of the labor rates mandate amounted to 36% of the total population of the state of male and female types, where the proportion of the work amounted to 20% in males and females at 10%. As unemployment reached 48% in females and the percentage of poverty rates of 55% to the mandate of the White Nile, compared with rates of poverty in Sudan, which amounted to 46%.
And also exited the study recommendations following: should the state seek
government for the establishment of projects to ensure that the work and provide wide opportunities to work as a graduate product and microfinance for families producing and creating enough jobs to absorb as much of the labor for the elimination of unemployment, poverty and destitution urged everyone jurisdiction over labor, religious and social value,

 

المراجعة باستخدام العينات الإحصائية في النظامين التقليدي والالكتروني وأثرها على مخاطر المراجعة .
د / صديق سبيل آدم منصور

تناول البحث المراجعة باستخدام العينات الإحصائية في النظامين التقليدي والالكتروني وأثرها على مخاطر المراجعة , وتمثلت مشكلة البحث في أن اتساع وكبر حجم المنشآت قد أحدث تحولاً كبيراً في حجم وكمية العمليات الحسابية الخاضعة للمراجعة , فازداد حجمها بصورة لافتة رغم أن فترة المراجعة محدودة , وأدى كثرة العمليات الحسابية في تلك المنشآت وتشابكها إلى زيادة حجم المخاطر فيها .
استخدم الباحث  المنهج الوصفي ، التاريخي ، الاستقرائي والاستنباطي . كما توصل البحث إلى أهم النتائج وهي : كلما زادت جودة المراجعة الداخلية والضبط الداخلي قلت مخاطر المراجعة باستخدام العينات الإحصائية.وكذلك يفضل المراجعون الخارجيون المراجعة الشاملة على المراجعة باستخدام العينات الإحصائية .
كما توصل البحث إلى التوصيات الآتية : وهي الاعتماد على أساليب الضبط الداخلي واستخدام العينات الإحصائية في المنشآت الكبرى وفق النظام الإلكتروني المتبع ، إضافة إلى تفعيل دور المراجعة الداخلية لتضطلع بدورها كاملا في مراجعة الأنشطة المحاسبية داخل المنشآت والمؤسسات الكبرى .
خلاصة البحث : تم إثبات فرضيات الدراسة جميعها . كما تم  ختم الدراسة بمجموعة من التوصيات والتي لها علاقة مباشرة بالدراسة على وجه العموم .
Abstract
This research tackles the audit on usage of statistical sampling and its impact on audit risks in the traditional and electronic system .
The research's problem focuses on : That nowadays institutions and firms have been expanded , therefore accounting transactions have been widened and became so huge in its size , although the time allowed for completing the audit programme is limited , hence accordingly numerous errors have been detected and that created many risks which have been risen also according to that size .The research followed the descriptive , historical , conductive and deductive methods to collect data and prepare the hypotheses and to make schedules .
The research targeted on the following results : when we perform extra quality of internal audit and internal check that will reduce audit risks when applying statistical sampling . Hence external auditors prefer performing full audit than the statistical sampling  audit .
The research has conducted the following recommendations: to rely on internal check procedures besides the usage of statistical sampling in auditing the big institutions and firms according to the electronic system used , besides performing internal audit to access the important accounting activities in the big institutions and firms .
The conclusions arrived at have accepted the three hypotheses . Finally the study is conducted with recommendations relevant to the findings of the study in general .    

 

دور جودة التحاسب الضريبي في اكتشاف التطويع المصطنع للاًرباح (دراسة ميدانية من وجهة نظر إدارة التفتيش والمراجعة بديوان الضرائب بالسودان)
د.صالح حامد محمد علي - د.مزمل عوض طه أحمد

استهدفت الدراسة بصورة اساسية دراسة دور جودة التحاسب الضريبي في اكتشاف ممارسات التطويع المصطنع للارباح في التقارير المالية المقدمة لاغراض التحاسب الضريبي بديوان الضرائب السوداني ، ولتحقيق هذا الهدف قام الباحثان بوضع واختبار مجموعة من الفرضيات التي ترتبط بمتطلبات وجودة التحاسب الضريبي واكتشاف ممارسات التطويع المصطنع للارباح، وقد توصلت الدراسة الى مجموعة من النتائج اهمها وجود علاقة معنوية بين جودة التحاسب الضريبي واكتشاف ممارسات التطويع المصطنع للارباح ، ولتحقيق جودة التحاسب الضريبي فقد اوصت الدراسة بضرورة اهتمام ديوان الضرائب بالتطوير المهني المستمر للعاملين بادارة التفتيش والمراجعة وتوفير بيئة عمل ملائمة لعملية الفحص.
الكلمات المفتاحية: جودةالتحاسب الضريبي،التطويع المصطنع للارباح
Abstract:
The study targeted mainly examine the role of the quality of tax settling accounts in the discovery of earning management in the financial reports submitted of settling accounts tax in Sudanese taxation chamber, to achieve this objective the researchers test a set of hypotheses that are related to the requirements and the quality of tax settling accounts and discovering the practice of earning management. The study found a number of results the most important there were significant correlation between the  quality of tax settling accounts in the discovery of earning management practices. the study recommended the need to the attention of the taxation chamber continuous professional development for employees running the inspection and review and the provision of appropriate screening process work environment.
Key words:quality of tax settling accounts,earning management

 

دراسة تحليلية لدور النشاط المدرسي في ترقية وسائل وأساليب الاتصال لطلاب المرحلة الثانوية
د: عبدالصادق عبدالعزيز جادالله - د: حمي الأمين الصادق الأصم - د: فاطمة محمد مصطفي الكنين

 تستهدف هذه الدراسة تعرف مدى إسهام برنامج النشاط المدرسي فى تدريب طلاب المرحلة الثانوية على إستخدام وسائل وأساليب الإتصال فى المواقف التعليميّة ، و التعرف على مدى إسهامه فى توعية الطلابنحو سلوكيات الإتصال التربوى الفعال ، كذلك تعرف إتجاهات معلمى ومديري مدارس المرحلة الثانوية كموجهين مقيمين نحو ممارسة برنامج النشاطالمدرسي.
اختار معدو الدراسة المنهج الوصفى التحليلى ، حيث تكونت عينة الدراسة من معلمي ومديري مدارس المرحلة الثانوية كموجهين مقيمينبمحلية الدويم، ولاية النيل الأبيض.واعتمد الإستبانة والمقابلة كأدوات لجمع البيانات.كما إستخدم معدو الدراسة طريقة التباين(One Way Anova)لإثبات مدى توافق أو عدم توافق إستجابات أفرادعينة الدراسة ، وتوضيح إذا ما كان هناك فروقات ذات دلالة إحصائية على إتجاهات معلمى ومديري مدارس المرحلة الثانوية كموجهين مقيمين ، بالإضافة إلى النسبة المئويّة ، وتمت معالجة البيانات باستخدام برنامج SPSS.
توصل معدو الدراسة إلى بعض النتائج من أهمها: أن آراء معلمي ومديري المرحلة الثانوية إيجابيّة تجاه برنامج النشاط.كما اتفق أفراد العينةعلي أنالنشاط مجال تربوي يتحقق عن طريقه إكساب الفرد سلسلة طويلة منالاتجاهات والمهارات والمعلومات. وكذلك لا توجد فروق ذات دلالة إحصائيّة بين معلمى ومديري مدارس المرحلة الثانوية كموجهين مقيمين فى إتجاهاتهم نحو برنامج النشاط المدرسي.
أوصت الدراسة بضرورة التخطيط الاستراتيجي لبرنامج النشاط بمدارس المرحلة الثانوية ، والإهتمام بتوفير الإمكانات اللازمة لممارسة الأنشطة المختلفة من أبنية وتجهيزات وأدوات ومعدات.

 

أثر العوامل المتعلقة بتأهيل فريق المراجعة وإجراءات العمل الميداني على جودة تقارير المراجعة
د . ناصر جمعة سعد الدين صالح

تستهدفت الدراسة تعيين وقياس مدى تأثير كل من العوامل المتعلقة بتأهيل فريق المراجعة ، والمتعلقة بإجراءات العمل الميداني على جودة تقارير المراجعة ، وذلك من خلال استقراء وجهة نظر كل من مستخدمي التقارير المالية والأكاديميين ، أظهرت نتائج التحليل وجود تأثير لجميع متغيرات الدراسة على جودة تقارير المراجعة ، أوصت الدراسة بضرورة إلزام المنظمات المهنية للمراجعين على تطوير أنفسهم علمياً وعملياً على الأساليب الحديثة للمراجعة من أجل تجويد عملية المراجعة ومخرجاتها وإبداء رأي يعتمد على دراية علمية وخبرة عملية ، إلزام رؤساء الوحدات التنفيذية الخاضعة للمراجعة من قبل المنظمات المهنية على توفير سبل التواصل للمراجع معهم من أجل تجويد عملية المراجعة ومخرجاتها .
Abstract
The study aimed at determining and measuring the impact of main factors affecting qualification of auditing teamwork that concerning field work and its effect on auditing report quality. Doing so, via dedicating the financial and academician point of views. The study revealed existence of effects from all exploited factors to auditing reports quality. The study recommended for more scientific and applied development to Professional Auditing Organizations concerning modern techniques of auditing in favor of auditing process improvement and its outputs. In addition to, merging point of views according to scientific knowledge and operational experiences. finally, to obligate head of departments to revise their works at Professional Auditing Organization

 

التحليل المكاني للخدمات الصحية في ولاية كسلا
أ . د/ عوض حاج علي - د/ مناهل إدريس أدروب عنجة

تناولت هذه الدراسة موضوع التحليل المكاني للخدمات الصحية في ولاية كسلا ومحلياتها.الهدف الرئيس لهذه الدراسة هو تحليل واقع التوزيع المكاني للخدمات الصحية و مدي كفاءتها وملاءمتها لمعايير التخطيط المكاني التي تلبي حاجات المجتمع المحلي في ولاية كسلا. وإتبعت الدراسة في منهجيتها المنهج الوصفي والمنهج التحليلي بالإرتكاز علي نتائج المسح الميداني الشامل للخدمات الصحية العامة بالمستشفيات والمراكز الصحية والصيدليات في منطقة الدراسة ، بالإضافة إلي المخطط الهيكلي لمنطقة الدراسة كأساس في تعيين المحليات وتوزع السكان والمؤسسات الصحية عليها . أظهرت نتائج التحليل أن الخدمات الصحية الأولية ، تعاني من سوء التوزيع وعدم كفايتها ، مما يسبب ضغط علي الخدمة ويؤثر سلباً فى الصحي للسكان. وأوصت الدراسة بعدد من التوصيات ، كان أهمها إنشاء مستشفي عام في كل محلية في منطقة الدراسة ، لتخفيف ضغط الخدمة . كما أوصت الدراسة بضرورة العمل علي تطوير هذه المؤسسات من النواحي العمرانية والإدارية وحاجات البشرية والتجهيزات الطبية الفنية لتخفيف الضغط علي هذه المؤسسات وتقديم خدمة أفضل للمواطن . كما أوصت الدراسة بتطوير قاعدة البيانات المتعلقة بالمؤسسات الصحية لدي وزارة الصحة لتسهيل المتابعة والإشراف والتخطيط حيث إن الأرشيف الموجود حالياً تقليدي ولا يحقق الحد الأدني المطلوب للتخطيط المستقبلي . وكذلك وجوب إنشاء وحدة إدارة مكانية تابعة لدائرة التخطيط الصحي في وزارة الصحة السودانية لتعمل علي جمع المعلومات وإنشاء قاعدة بيانات مكانية للخدمات الصحية في ولاية كسلا ، لتكون بمثابة ركائز للخطة الصحية الوطنية السودانية القادمة .
Abstract
This study was to address the issue of spatial analysis of health services in kassala state , The main objective of this study is to analyze the current spatial distribution of health services and their suitability for spatial planning standards that meets the needs of the community in the kassala state . The methodology of study followed the descriptive and analytical approach based on the results of the results of a comprehensive field  survey carried out by author for public health services , hospital and health centers , including the health center and pharmacies in the  study area , in addition to the current structural plan of the city’s a basis to identify planning areas , and calculating the area and the population
distribution .The result of the analysis showed that health services, especially with regard to primary health care centers and pharmacies in the study area suffer from poor and inadequate distribution , causing pressure on the service and adversely affect the level of health of the population .
The study recommended a number of recommendations , the most important was the establishment of a general hospital in the region , since the existing governmental general hospital in kassala state is the only hospital in the governorate of kassala state , which is not subject to horizontal expansion in accordance with the planning standards and suffering from the pressure of service by up to approximately twice the currently available capabilities . In addition , the study recommended the necessity of the development of these centers in terms of their physical , administrative , human needs , and technical and medical equipment to ease pressure on the centers and provide better service to citizens. Finally , the study recommended the development of the database in the Ministry of Health in order to facilitate follow – up, supervision and planning . where the existing archive is primitive and dose not achieve the minimum required level for future planning .

 

The important determinants of Inflation in Sudan and the effectiveness of monetary and fiscal policy in inflation reduction
: Amani Elhaj Mohammed Ahmed Naser

    Inflation is regarded as main problem that faced the countries in a whole world, and Sudan has been suffering of this problem especially in specific period of time such as beginning of 1990s and also since 2008 until 2014, so this study focuses on this period of a time.
  The paper aims to study the inflation in Sudan during the period 2000- 2014 with focusing on the period during 2008-2014 because of this period has suffered of sharp increasing in inflation and also deterioration in the economy, and determine the performance of the macro-economic variables therefore the impact of that in inflation.
   The study used the descriptive analysis additional to the quantitative analysis through the simultaneous equations model that includes two equations.  
   The paper puts some hypotheses which are the external debt is an important factor that increases the inflation rates rapidly during the period 2000-2014, the financial deficit of public budget has a role in increasing the inflation rates rapidly during the study period, the decreasing of real GDP leads to increase the inflation rate during the study period, and the monetary and fiscal policies are ineffective to reduce the inflation during the period 2008-2014.
   The study accepted the four hypotheses that reached to results can be briefed in determining the important determinants of inflation during the period 2000-2014 in the external debt, the financial deficit of public and the real GDP and the last result is an ineffective monetary and fiscal policy to achieve the inflation reduction during the period 2008-2014. And the descriptive analysis of the study reached to other results that there is some reform in monetary and fiscal policy in 2013 and 2014, but it is not sufficient to reduce the inflation, because the reformatory needs to structural and strong procedures with consistency between the both monetary and fiscal policy.
   The main recommendations focus on the reform should be applied strong and structural procedures with incremental implementation; with essential issue that is the consistency between the monetary and fiscal policies to achieve the goal of inflation reduction.
المستخلص
يعتبر التضخم مشكلة رئيسية تواجه كل دول العالم، والسودان واجه هذه المشكلة خاصة في فترات زمنية محددة مثل بداية التسعينات وأيضاَ منذ 2008 وحتى 2014، لذا فالدراسة تركز على هذه الفترة الزمنية.هدفت الدراسة إلى دراسة التضخم في السودان خلال الفترة 2000- 2014 مع التركيز على الفترة 2008-2014 وذلك لأن هذه الفترة عانت من ارتفاع حاد في التضخم مع تدهور في الاقتصاد، وتحديد أداء المتغيرات الاقتصادية الكلية و كذا أثر ذلك على التضخم. كما استخدمت الدراسة التحليل الوصفي إضافة إلى التحليل الكمي بإستخدام نظام المعادلات الآنية الذي يتضمن معادلتين.وضعت الدراسة بعض الفرضيات وهي أن الدين الخارجي هو أهم عامل يزيد معدل التتضخم بتسارع خلال الفترة 2000- 2014، العجز المالي للموازنة العامة له دور في زيادة معدل التضخم بتسارع خلال فترة الدراسة وإنخفاض الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي يزيد معدل التضخم خلال فترة الدراسة وأن السياسات النقدية والمالية غير فعالة في تخفيض التضخم خلال الفترة 2008-2014.   قبلت الدراسة الفرضيات الأربعة والتي توصلت إلى نتائج لخصت في تحديد أهم محددات التضخم خلال 2000-2014 في الدين الخارجي، العجز المالي للموازنة العامة والناتج المحلي الإجمالي الحقيقي و النتيجة الأخيرة هي عدم فعالية السياسة النقدية والمالية في تخفيض التضخم خلال الفترة 2008-2014. وقد توصلت التحليل الوصفي للدراسة إلى نتائج أخرى مفادها وجود بعض الإصلاح في السياسة النقدية والمالية في 2013 و 2014 لكنها غير كافية لخفض التضخم، وذلك لأن الإصلاح يحتاج إلى إجراءات قوية وهيكلية مصاحبة للتنسيق بين السياستين المالية والنقدية.
ركزت التوصيات على أن الإصلاح ينبغي أن يطبق بإجراءات قوية وهيكلية مع التطبيق التدريجي، والقضية المهمة هي التنسيق بين السياسة النقدية والمالية للوصول إلى هدف تخفيض التضخم.